نبذة عن الابداع الاقليمي

تجمع شركة الابداع  بين أحدث استراتيجيات التفكير الإداري والأعمال الدولية، وتستخدمها لتحويل الأداء الشخصي والجماعي والمؤسسي، حيث نقدم مجموعة متنوعة من الدورات عالية التأثير التي تم تصميمها لتلبية الاحتياجات المتغيرة باستمرار لمتخصصي الأعمال.

تقدم الابداع الاقليمي دورات وندوات وورش عمل مجدولة بانتظام، حيث تتم مراجعة البرامج باستمرار للتأكد من أن المحتوى هو الأحدث وبالتالي تزويد المتدربين ومؤسساتهم بميزة تنافسية.

في مركز الابداع الاقليمي يمكننا أن نفتخر بسجل حافل بالعمل مع عملاء من الدرجة الأولى لأكثر من 18 عامًا.

يمثل نطاق عملائنا الواسع في كل من القطاعين العام والخاص، مجموعة متنوعة من الأعمال مثل النفط والغاز والصناعات البتروكيماوية والبنوك والمؤسسات المالية والوزارات والهيئات الحكومية.

ومن خلال تجربتنا الدولية تكون لدينا فهمًا واضحًا لكيفية عمل الشركات على المستويات الاستراتيجية والتكتيكية والثقافية في جميع مراحل التطوير التنظيمي.

التدريب من أجل التميز:

في مركز الابداع  نركز على التعلم والتخطيط من أجل التنمية بدلاً من تشكيل سلوك المشاركين ليلائم مجموعة معينة من المعايير.

لقد مكّن هذا النهج الآلاف من المدراء والمدراء المحتملين من تحقيق إمكاناتهم الكاملة من خلال تحويل التطلعات المهنية إلى حقيقة واقعية.

يكمن جوهر دوراتنا في القدرة على تحويل متدربينا من مفكرين تشغيليين إلى مفكرين استراتيجيين ويتم تحقيق ذلك من خلال المزج بين الجودة والتميز والقوة والبراغماتية، مما يسهل التعلم والجرأة والابتكار والاحترام والتسامح.

سيجد المدراء الطموحون أو المرشحون ذو المسار السريع أن مجموعة دورات المهارات لدينا تغطي كل جانب من جوانب التطوير الشخصي والتجاري المطلوب لشغل المناصب الإدارية، حيث سيتعلم المدراء وقادة الفريق الحاليين كيفية تصعيد أسلوب إدارتهم ويصبحوا قادة تحفيزيين.

 

أسباب نجحنا :

التزامنا بالجودة:

ينصب التركيز الأساسي للابداع الاقليمي على التعلم والتطوير مع التركيز الحقيقي على الجودة والابتكار والإبداع.

إن الملاحظات الشخصية المتعمقة جنبًا إلى جنب مع الأجواء المفتوحة في الابداع الاقليمي تجعل المشاركين يشعرون بالراحة وتشجعهم على التقييم الذاتي لنقاط القوة والضعف لديهم بصدق من خلال إجراء التقييمات اليومية والتمارين العملية ولعب الأدوار بالتعاون مع المشاركين الاخرين جنب الى جنب.

 

نهجنا:

نهجنا هو دمج تطوير المهارات المفاهيمية في برامج التدريب، وتعليم المتدربين كيفية إدارة مجموعة من المشاكل النموذجية لتلك التي تحتاج إلى التعامل معها على أساس يومي في أي دور إداري.

على مر السنين قمنا بتطوير نموذج عملية تدريب فريد يركز على المتدرب بما يضمن النمو المهني المستمر والناجح.

 

مدرب مختلف كل يوم:

كجزء من نهجنا المبتكر للتدريب، يعرض الابداع الاقليمي المتدربين على مدرب مختلف كل يوم.

تتكون شركة الابداع الاقليمي من فريق متنوع من الاستشاريين والمدربين ذوي الخبرة العلمية والأكاديمية.

أعضاء هيئة التدريس في الابداع الاقليمي لديهم معرفة مباشرة بالقيادة والعمل مع الشركات متعددة الجنسيات والمؤسسات المالية الدولية والجامعات العليا بما يضمن الجمع بين السجلات البحثية المتميزة والخلفيات المهنية القوية لكي تعرض على المشاركين أحدث الأفكار والممارسات الأكثر ابتكارًا في مجال الأعمال.

 

الشهادة التدريبية:

تم تصميم برامج الابداع الاقليمي لإعطاء تغطية عميقة وشاملة لمواضيع الدورات والبرامج وورش العمل.

يضمن محاضرينا ذوي الخبرة على المشاركة النشطة للجميع المتدربين من اجل تعزيز التعلم من خلال دراسات الحالة، ولعب الأدوار، والزيارات الميدانية والتمارين العملية. وفي نهاية كل دورة، تُمنح الشهادة التدريبية للمتدربين على أساس المشاركة النشطة والحضور الكامل.

 

ضماننا:

نحن نقدم دعمًا مجانيًا تمامًا بعد التدريب. إذا واجهت أي تحديات في تطبيق المعرفة والمهارات التي اكتسبتها أثناء التدريب، فيسعدنا تقديم الدعم الكامل لكم حيث سنستمر في مساعدتك من خلال تقديم مشورة الخبراء والمواد التدريبية (نجاحك هو نجاحنا).

 

نهجنا الفريد في التدريب:

نهجنا هو دمج تطوير المهارات في برامج التدريب، وتعليم المتدربين كيفية إدارة مجموعة من المشاكل النموذجية لتلك التي تحتاج إلى التعامل معها على أساس يومي في أي دور إداري.

تركز دوراتنا على التعلم الواضح وتخطيط تنمية المهارات، مما يمكّن المتدربين من تطوير ذروة الأداء.

إن الملاحظات الشخصية المتعمقة جنبًا إلى جنب مع الجو التعاوني المتولد في الابداع الاقليمي تجعل المتدربين يشعرون بالراحة وتشجعهم على تقييم نقاط قوتهم وضعفهم بكل شفافية.

يتم إجراء جميع التقييمات والتمارين بالتعاون مع المشاركين قبل كل شيء، ونتعهد بالسعي لتحقيق التميز ضمن ثقافة الابتكار والإنجاز والاحترام المتبادل.

سيسمح كل هذا جنبًا إلى جنب مع خدمة ما بعد التدريب الحصرية للمؤسسات بالتركيز على تطوير المواهب وتعظيم الإمكانات البشرية وتعزيز أداء الأعمال.

 

دورات التدريب عن بعد (اونلاين - التعليم الافتراضي) :

يتمتع الابداع الاقليمي بخبرة واسعة في تصميم وتقديم الدورات التدريبية والبرامج الافتراضية عبر الإنترنت، والتي تضمن الجودة العالية وأقصى قدر من المشاركة والمرونة.

في الابداع الاقليمي يمكن تقديم جميع الدورات كتدريب افتراضي عن بعد.

قمنا بتطوير دورات تدريبية افتراضية تفاعلية وعملية والتي تتماشى مع متطلبات عملائنا وذلك من خلال الجمع بين سنوات خبرتنا في غرفة التدريب مع أفضل التقنيات والأبحاث المتطورة لدينا.

ستستمر دوراتنا الافتراضية في اتباع النهج العملي والتفاعلي للتعلم الذي يحول التفكير الاستراتيجي إلى واقع تشغيلي لبناء أحداث تدريبية ذات صلة وعملية ومحفزة ومرنة حيث تم تصميم الدورات لكل مجموعة بناءً على عدد المتدربين واحتياجاتهم التدريبية.

 

منهجيتنا في التعليم الافتراضي:

يعد هيكل الدورات التدريبية الافتراضية ضروريًا لضمان تلبية نتائج التعلم وضمان أن المتدربين قادرين على التفاعل واستيعاب المعلومات والمشاركة في التعلم على أفضل وجه.

لقد عملت خبرتنا الواسعة في مجال التدريب على تحسين نهجنا وتطوير الدورات التدريبية المثلى والهياكل التي ستضمن أن التعلم المقدم من خلال منصة عبر الإنترنت تفاعلي ولا يُنسى.

سيضمن هذا الحدث دراسات حالة ومقاطع فيديو تدريبية وتمارين عملية وجلسات فرعية افتراضية حتى يتمكن المشاركون من اكتساب خبرة عملية في استخدام المبادئ والتقنيات الواردة في الدورة التدريبية المقدمة.

تم تصميم الدورات الافتراضية لتعظيم وظائف النظام الأساسي عبر الإنترنت وضمان تجربة تدريبية الكترونية فريدة.

 

vision-img